الصفحة الرئيسية الأخبار المجالي : الإرتقاء بالخدمة التمريضية إحدى الركائز الأساسية في الخدمات الطبية الملكية

المجالي : الإرتقاء بالخدمة التمريضية إحدى الركائز الأساسية في الخدمات الطبية الملكية

08/07/2018

أكدت مديرة التمريض والمهن الطبية المساندة في الخدمات الطبية الملكية العميد ممرضة ريما المجالي خلال الاجتماع الذي عُقد لعدد من مسؤولات الأقسام والشعب، على أهمية الارتقاء بمستوى الخدمة التمريضية المقدمة للمرضى في مستشفيات الخدمات الطبية الملكية .

وأشارت المجالي الى ان مراعاة الوضع الصحي للمريض واحترام خصوصيته هي احدى الركائز الأساسية في مهنة التمريض والتي يجب التركيز عليها من قِبل الكادر التمريضي ومتابعتها من مسؤولات الأقسام .


وأضافت بأن مهنة التمريض في الخدمات الطبية الملكية خطت خطوات واسعة نحو التميز وتقديم الأفضل للمريض، ونسعى دائماً إلى المزيد من التقدم والنجاح وكسب ثقة المراجعين، مشيرةً الى أن متطلبات النجاح تحتاج الى تطوير الخطط التعليمية النظرية والعملية، واختيار مواضيع جديدة في ورشات العمل والمحاضرات التي تعود بالفائدة على المرتبات، لاسيما الخريجات الجدد، وهي مسؤولية مشتركة بين مسؤولات الاقسام وضباط التدريب والتنسيق في المستشفيات للوصول الى كادر تمريضي مؤهل ومدرب بأفضل المستويات .


وذكرت المجالي بأن مديرية التمريض والمهن الطبية المساندة مستمرة بعقد الدورات المختلفة لمرتباتها لخلق جيل تمريضي متخصص في العديد من المجالات الطبية، وذلك لمواكبة التقدم العالمي في هذا المجال، ولضمان حصول المريض على خدمة تمريضية بمواصفات متقدمة.


وبينت المجالي بأن توزيع الخريجات الجدد على المستشفيات يعتمد على أسس معينة أهمها حاجة هذه المستشفيات الى الكوادر التمريضية لسد النقص الحاصل في بعض أقسامها ، ولا تستطيع مديرية التمريض توزيع المرتبات حسب رغباتهم وأماكن سكناهم